الأحد، 24 أكتوبر، 2010

سأدون هنا صفحات سوداء في حياتي
دمرتنيََََََ

22\12\1429
في تمام الساعه 11 صباحا وجدت رساله بجوالي وفيها

نهاية حياة صديقتي الغاليه ((أمنه))

تجمدت وقتها
لم أعرف ماذا افعل
حتى الدموع وقتها خانتني
لم استطيع ان اعبر عن الالم الذي بداخلي لأي شخص فالموقف اكبر من ان اوصفه
أكتفيت بالعزله عن الجميع لفتره

رحمها اللهُُُُُُ


 

ليست هناك تعليقات: